شرف الفشل

شرف الفشل

شرف الفشل

شرف الفشل ,, نعم للفشل شرف عظيم وليس ذلك نوع من التهكم أو السخرية ولكن للفشل شرف لا يقدره سوى أصحاب الهمم والنجاح هو تلك الحاله الخاصة التي تعطي للإنسان وتعزز من قدرته وتقديره لذاته , شرف الفشل يعني وجود التجربة والمحاولة في سبيل النجاح وتحقيق النتائج المرجوة بغض النظر عن نوع تلك النتائج وما آلت إليه التجربة , فالكثير من الأشخاص لا يملكون ذلك الشرف ولا يستطيعونه فهو في الحقيقة كالسهل الممتنع مالم تتقدم به الى الأمام لن يتقدم بك أبداً.

المحاولة والتجربة ليست جزءاً سهلاً من النجاح فهي دوماً تحتمل الفوز أو الإخفاق ولذلك تبقى التجربة والمحاولة المتكررة وبشتى السبل المشروعة والممكنة للنجاح هي الدافع الفعلي للأشخاص الناجحين من أجل الإستمرار والعطاء والدفع بأنفسهم وأفكارهم وطموحاتهم الى الأمام.

شرف الفشل ليس سوى تلك التجربة التي تمتلىء بها أنفسنا أحيانا فرحا وأنتصاراً وأحيانا أخرى حرقة وكمداً لتنصهر وتكون القوة الدافعة لمزيد من تصحيح الخيارات والتوجه نحو النجاح, فالنهوض بعد السقوط هو غاية الندرة فالكثيرون يبقون في حال سقوط مستمر وإخذال لإنفسهم بأنفسهم ,أما الناجحين فهم الذين تمكنوا من التجربة والمحاولة مراراً وتكراراً وحققوا لأنفسهم الخبرة والفائدة وتوجهوا لتحقيق النجاح الحتمي لهم وليس لأولئك الذين تركوا لأنفسهم الحسرة والضياع وبقوا في أماكنهم في أنتظار النجاح الوهمي .

للشرف دوماً لواء وراية لا يستهان بها والذين يفشلون بشكل متكرر لا علاقة للنحس بهم أبداً فهم سيحققون النجاح حتماً وينتصرون وينالون شرفه وشرف الفشل معاً.

تذكرة مغادرة : “ أن لم تكن ناجحاً يوماً فعلى الأقل أحلم بأن تحقق لنفسك شرف الفشل ,, حاول ”.

Share

الكاتب أيمن بن زريعة الشيخ

أيمن بن زريعة الشيخ

مهندس تخطيط

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة

Share